slederبويفار

فضيحة… مستشار جماعي يزور وثيقة الإراثة ويبيع ممتلكات عائله لرئيس جماعة اعزانن ويحرم إخوته من الإرث

 

بويفار سيتي : متابعة

في فضيحة مدوية اهتزت لها جماعة اعزانن باقليم الناظور اقدم مستشار جماعي مستغلا سلطته السياسية على بيع ممتلكات عائلته بعد أن عمد إلى تزوير عدد من الوثائق التي مكنته من تنفيذ عملية البيع.

وحسب شكاية توصل بها الموقع فإن المسمى حمزة بركوش عضو المجلس القروي لجماعة اعزانن قام بتزوير الإراثة للاستيلاء على ممتلكات بنعمرو موح عمرو حمو الذي توفي سنة 1940، وبالتالي إقصاء كافة ذوي الحق في الإرث الواردة أسماؤهم في سجل التركات صحيفة 354 عدد 301 بتاريخ 24 أكتوبر 2000.

وبالاستناد إلى الشكاية نفسها فإن المتهم عمد إلى عملية التزوير هذه التي مكنته من استصدار إراثة جديدة مجانبة للحقيقة تماما تحت اسم إراثة عدد 191 صفحة 161 بتاريخ 7 ديسمبر 2009 وبالتالي استعملها كوثيقة مزورة لتفويت عدد من القطع الارضية إلى كل من أبركان جواد رئيس المجلس القروي ونجل البرلماني السابق المعروف ايضا باستحواذه على أراضي ساكنة الجماعة.

واشارت الشكاية إلى أن المشتكى بهم ادلوا بتصريحات كاذبة أمام العدلين وقاموا بطمس الحقائق واصطناع اتفاقات كاذبة والدليل ان المسمى ” حدادي حاميد” طالب رسم الاراثة عدد 301 وتاريخ 2000/10/24 والتي تشمل على جميع ورثة مورث العارض هو وكل من المشتكى به الاول “حمزة بركوش” من اجل تزوير رسم الاراصة عدد 191.

وأضافت ذات الشكاية المشتكى به الاول بعد تزويره لرسم الاراثة المشارة إليه اعلاه وبعد توكيله من طرف المسمى الحدادي حاميد عمد إلى استعمال هذه الورقة المزورة وذلك باجراء مجموعة من للبيوع العقارية لاملاك مورث العارض وباقي الورثة حسب الثابت من رسم الشراء والبيوع.

ويطالب المتضررون بناء على الشكاية ذاتها تدخل الجهات المسؤولة لانصافها من هذا الظلم الذي لحق بها وإرجاع حقهم المسلوب من طرف المشتكى بهم، كما يلتمسون من الضابطة القضائية المختصة فتح تحقيق ضد المشتكى بهم بعد الاستماع للعارض تأكيدا لشكايته وذلك قصد متابعة المتورطين قي هذا الملف.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق