slederبويفارصوت وصورة

خطير إعتداء مهين على طاقم من طرف دركي صاحب عملتو الجريمة الفيديو

بويفار سيتي

بويفار سيتي في تطور جديد لقضية التضييق على الجسم الصحافي بالناظور تعرض موقع بويفار سيتي لأكبر إهانة و إستفزاز منذ خروجه إلى حيز الوجود ، للعمل بمهنية و إحترافية كبيرة و نقل الأخبار و الأحداث و الوقائع إلى زواره الأوفياء ليتفاعل بكل تلقائية و جدية مع مختلف الأحداث التي تعرفها الساحة الناظورية و في حدود الساعة الثامنة صباح من الخميس نونبر الجاري ، و بينما كان أفراد من طاقم رئيس تحرير بويفار سيتي عمر الورتي منهمكا في تحرير مختلف المواضيع التي تهم الساحة الناظورية و توضيب الصور المواكبة لها تلقى مكالمة هاتفية من الموطنين معهم بوجود وقفات احتجاجية ، و كعادته في مثل هذه القضايا التي تهم الشأن الإجتماعي و الأسري بالناظور سارع إلى عين المكان ، و كان أول طاقم صحفي يصل موقع الحادث لمواكبته و معاينة ، و بينما بدأ المصور الصحفي الزميل عمر  الورتي في مباشرة عملية التصوير لإستجلاء الحقيقة الكاملة ، فإنقلب العمل المهني المحترف إلى أكبر إهانة و إستفزاز تعرض له الزميل عمر الورتي من طرف داركي تابع  بني شيكر ، حيث تهجم عليه داركي ” ، و سلب منه بالقوة آلة التصوير دون أي مبرر قانوني يذكر ، رغم إثبات الطاقم الصحفي للموقع لهويته ، غير أن عجرفة المذكور جعلته يقدم على حجز آلة التصوير و رميها  لولا التدخل القائد السيد عصام البوحساني قائد منطقة بويافر والدركي الثاني لوقع ما لا يحمد عقباه و نجم عن هذا التصرف الغير الأخلاقي  لدى مصور الموقع ،و أمام إستفسارات الزميل عن أسباب هذا التصرف المقصود و المتعمد في حق طاقم بويفار سيتي و إهانتهم أمام الملأ ، كان رد  دركي صاحب عملتو الجريمة  بعيدا عن المسؤولية المفروض أن يتحلى بها رجال الأمن أثناء قيامهم بمهامهم ، و تمثلت لا مبالاة و صبيانية التصرف اللامسؤول في التهكم و الإستفزاز و الإهانة اللفظية، نتج عنه حالة الهيستيريا العصبية لدى الزميل أصيب جراءها بحالة إغماء،  و قد خلف هذا التصرف الأرعن و اللامسؤول من قبل العناصر الأمنية التي أقدمت على الإعتداء المقصود في حق الطاقم الصحفي و المؤسسة الإعلامية ” بويفار سيتي ” ، إستياءًا عارما لدى جميع المواطنين المتجمهرين بعين المكان ، و الذين أكدوا تضامنهم المطلق و اللامشروط مع الطاقم الصحفي للموقع و الذي تعرض للإهانة البشعة.

https://www.youtube.com/watch?v=CVdrlsO4p6E

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق