الناظوربويفارمشاهير

الحمد الله تم الصلح بين السيد محمد الزرهوني والصديق المحترم السيد محمد حمزة.

نشكر جميع الفاعلين في الاقليم الذين ساهموا من قريب او من بعيد لصلح الاخوين محمد الزرهوني ومحمد حمزة الى محاولتهم الناجحة لترك اللايفات التي تسيئ الى سمعة الاثنين من تشهير وسب وقذف ,واللجوء الى المحكمة لحل نزاعات الارث والشاري والبائع، لا اريد ان ادخل في تفاصيل القضية لانها فعلا قضية شخصية كل واحد منهم له من الوثائق ما يستدل على طرحه، لسنا قضاة لنحكم بينهم بل نحن اصدقاء لهم لنوقف نزيف اللايفات التي احيانا تسيء اكثر مما هي بينة
اشكر فيدرالية الكرامة واعضاءها وشكرا لكل صديق وفاعل وصحفي حضر هذا الصلح وايضا الى الورثة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق